بشاقرة نفر
المواضيع الأخيرة
» منأشدة للاحياء المنتدى
الأحد أغسطس 16, 2015 2:23 am من طرف ود النيل

» المنتدى مهمل
الأحد أغسطس 16, 2015 1:44 am من طرف ود النيل

» صباحات ...... غادة فؤاد السمان
الإثنين أبريل 07, 2014 4:32 pm من طرف غادا فؤاد السمّان

» ليش بسكر الجوال تخاف من الهواء البارد حول الف ريال - قصيدة
الثلاثاء فبراير 26, 2013 12:46 am من طرف محمد احمد عويضة

» الصديق أبو إدريس الرجل الذي فقدناه
الجمعة نوفمبر 23, 2012 10:52 am من طرف ايهاب عبدالفتاح محمد

» من المحسى للاهل بالبشاقرة شرق
الجمعة نوفمبر 23, 2012 9:33 am من طرف ايهاب عبدالفتاح محمد

» بشائر الفضل الإلهى فى العقيدة
الأحد فبراير 12, 2012 10:02 am من طرف انورفؤاد

» فقيد البشاقرة
الخميس سبتمبر 29, 2011 3:25 am من طرف ود الفعج

» عــــــــــــــــــــــــــــدنا
السبت أغسطس 06, 2011 2:25 pm من طرف Admin

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

التبادل الاعلاني
أكتوبر 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031     

اليومية اليومية

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 400 بتاريخ الثلاثاء يونيو 19, 2012 6:41 am

قصة خياليه ولكنها واقعيه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قصة خياليه ولكنها واقعيه

مُساهمة  أحمد عوض العليم في الإثنين فبراير 15, 2010 11:57 pm

في قديم الزمان وسالف العصر والاوان حيث لم يكن على وجه الارض بشر بعد كانت الفضائل والرزائل تطوف العالم معا وتشعر بالملل الشديد، ذات يوم وكحل لمشكلة الملل المستعصيه اقترح الابداع لعبه اسماها الاستغمايه أو القميضه.. احب الجميع الفكره والكل بدأ يصرخ انا من سيبدأ.. اريد ان ابدأ..! قال الجنون: انا من سيغمض عينيه ويبدأ العد وانتم عليكم بالاختباء، فاتكأ بمرفقيه علجى شجره وبدأ العد: واحد، اثنان، ثلاثه..
وبدأ الجميع بالاختباء وجدت الرقة مكان لها فوق القمر واخفت الخيانه نفسها في كومة ذباله وذهب الولع بين الغيوم ومضى الشوق إلى باطن الارض وقال الكذب بصوت عال: سأخفي نفسي تحت الحجاره، ثم توجه الى قاع البحيره.
واستمر الجنون في العد ثمانون، واحد وثمانون، ...
خلال ذلك اتمت الفضائل والرزائل اختباءها ما عدا الحب كعادته لم يكن صاحب قرار وبالتالي لم يختبئ وهذا غير مفاجئ لاحد فنحن نعلم انه يستحيل اخفاءه..
تابع الجنون خمسه وتسعون، سته وتسعون، ... وعندما وصل الي المائه قفز الحب وسط شجيره من الورد !
فتح الجنون عينيه وبدأ البحث صائحا انا آت اليكم..
كان الكسل اول من انكشف لأنه لم يبذل جهدا في تخفيه ثم ظهرت الرقه المختفيه في القمر وبعدها خرج الكذب من البحيره مقطوع الانفاس واشار الجنون الي الشوق ان يخرج من باطن الارض..
الجنون وجدهم جميعا واحدا بعد الآخر ما عدا الحب، حينها اقترب منه الحسد وهمس في اذنه الحب موجود في شجيرة الورد..
فالتقط الجنون شوكه اشبه بالرمح واخذ يطعن الشجيره بشكل طائش ولم يتوقف إلا عندما سمع بكاء يقطع القلوب .. ظهر الحب من تحت الشجيره وهو يحجب عينيه بيديه والدم يقطر من بين اصابعه !
صاح الجنون نادما: يا إلهي مذا فعلت بك؟ لقد افقدتك بصرك !! ماذا افعل؟!
اجابه الحب: لن تستطيع إعادة النظر الي لكن لا ذال هناك ثمت شئ تسطيع فعله من اجلي.. كن دليلي.
وهذا ماحصل من يومها { يمضي الحب الاعمى ويقوده الجنون }
...انتهى
avatar
أحمد عوض العليم

عدد الرسائل : 3
العمر : 29
الموقع : البشاقره شرق
العمل/الترفيه : جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا
المزاج : احب الهدوء
تاريخ التسجيل : 15/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mido227a.dahek.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى