بشاقرة نفر
المواضيع الأخيرة
» منأشدة للاحياء المنتدى
الأحد أغسطس 16, 2015 2:23 am من طرف ود النيل

» المنتدى مهمل
الأحد أغسطس 16, 2015 1:44 am من طرف ود النيل

» صباحات ...... غادة فؤاد السمان
الإثنين أبريل 07, 2014 4:32 pm من طرف غادا فؤاد السمّان

» ليش بسكر الجوال تخاف من الهواء البارد حول الف ريال - قصيدة
الثلاثاء فبراير 26, 2013 12:46 am من طرف محمد احمد عويضة

» الصديق أبو إدريس الرجل الذي فقدناه
الجمعة نوفمبر 23, 2012 10:52 am من طرف ايهاب عبدالفتاح محمد

» من المحسى للاهل بالبشاقرة شرق
الجمعة نوفمبر 23, 2012 9:33 am من طرف ايهاب عبدالفتاح محمد

» بشائر الفضل الإلهى فى العقيدة
الأحد فبراير 12, 2012 10:02 am من طرف انورفؤاد

» فقيد البشاقرة
الخميس سبتمبر 29, 2011 3:25 am من طرف ود الفعج

» عــــــــــــــــــــــــــــدنا
السبت أغسطس 06, 2011 2:25 pm من طرف Admin

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

التبادل الاعلاني
يوليو 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31      

اليومية اليومية

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 400 بتاريخ الثلاثاء يونيو 19, 2012 6:41 am

يجب أن ينتهي الكلام عند هذا الحد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

يجب أن ينتهي الكلام عند هذا الحد

مُساهمة  وليد الطيب قسم السيد في السبت أكتوبر 31, 2009 9:47 am

\// مجرد نصيحة \\// :
- حتى لا تصاب بالجنون إقرأ المقال كاملا 00
- ضع بجانبك كوب ماء و3 حبات بنادول 00
- إربط حزام الأمان 00
_________________________

~•¤© بسم الله نبدأ ©¤•~

عالم غريب00
يوما عن يوم 00
أتأكد من معنى مادية الحياة 00
وأجد نفسي لا ألوم مادونا عندما صرخت:
"We are living in a material world, and I'm a material girl"
نحن نعيش في عالم مادي
(مادية) عالمنا الحالي حقيقة لا يمكن تجاهلها00
لكن المادة من صنع الإنسان 00
والإنسان في جذوره وإنتماءاته يعود لنفس الأصل وهو (الأرض) 00
(الأرض) التي أوهمونا بأنها تتكلم عربي في (السبعينات)00
(السبعينات) التي شهدت أوج القومية العربية وخذلانها في الوقت نفسه00
حينما ظننا أننا بخطبنا الحماسية فقط سنهزم (إسرئيل) 00
(إسرائيل) التي أذاقتنا الأمرين هذه الأيام 00
فكلما أفقنا من مقتل قائد مجاهد إستيقظنا عى فقدان (آخر) 00
(الآخر) ذلك الفيلم السمج ليوسف شاهين00
الذي يحاول سلخ الدين عن الحياة بأفكاره00
وإيهامنا بأن العقل يحكم قبل العاطفة و(الفطرة) 00
(الفطرة) التي إنقلبت عند الكثيرين إلا من رحم الله 00
وأصبح البشر (يولدون قتلة) 00
("ولدوا قتلة") أو "Born Killers" فيلم أمريكي شاهدته
حينما كانت علاقاتنا بأمريكا علاقة الحلم والحالم00
ولم أكره أفلامها إلا حينما رأيت مشهدا في فيلم أمريكي
آخرلصمويل جاكسون على ما أظن00
يصف المسلمين فيه (بالقذرين)00
(القذرين) " "stinky وأحيانا البخلاء "stingy"
كانت ألقابا سائدة لليهود في العصور الماضية
قبل أن يتسللوا للإقتصاد ويعتلوا هرمه فمسحت هذه الكلمة
من قواميس الأوربيين وحولها اليهود بذكاء (للمسلمين)00
(المسلمون) أبناء جلدتي الذين ارأف بحالهم أحيانا وأحقد عليهم أحيانا 00
وأعجب من سذاجتهم أحيانا اخرى 00
خصوصا حينما يصدقون بأن أمريكا (ديموقراطية) 00
(الديموقراطية) تتشدق بها أمريكا
لكنها مع ذلك لاتنكر حقيقة أن من ينتخب الرئيس هم 30 بالمائة فقط
من الشعب والبقية إما ليس لهم أصوات إنتخابية أو من (الأقليات العنصرية)00
(العنصرية) كلمة طالما ألصقوها بالإسلام00
ووصفوه بالعنصرية والعداء لليهود والسامية00
ونسي قادة أمريكا و أوروبا أنهم كانوا يقتلون السود كالحيوانات00
ويغتصبون نسائهم ويمثلون بأجسادهم00
في قصص ومعارك ومآسي مثبتة عبر (التاريخ)00
(" تاريخ أميركي") أو "American History"أحد الأفلام الممنوعة رقابيا هنا
لكني شاهدته مع صديق سورى منذ سنوات00
ولا أدري سبب منعه مع أنه يبين مدى عنصرية الأمريكيين في الماضي ضد السود00
مشاهد مقززة وجرائم بشعة يرتكبها رجال الشرطة وغيرهم في حق (السود)00
("السود عيونه") أغنية رومانسية نوعا ما00
صورها مصطفى قمر وغناها في بداياته 00
لتضاف لإنتاجنا الجزل والمستمر من الأغاني والفيديو كليبات00
والتي سنورثها لأجيالنا القادمة ليطوروها ويستفيدوا منها00
وطبعا ستكون سلاحا فعالا في مواجهة (الأمم)00
(الأمم) المتحدة منظمة زائفة00 علاقتها بأمريكا متأصلة00
حتى الأسامي متشابهة 00 الولايات المتحدة والأمم المتحدة 00
تشابه في الأسماء 00 وتشابه في القرارات و(الرغبات) 00
(الرغبات) البسيطة حرمونها منها00 لم نعد نريد المال ولا الرفاهية00
أصبحت رغبات أي مواطن بسيط الآن00 هي العيش في أمن و(كرامة)00
(الكرامة) التي فقدناها 00 وأصبحنا نذل في مطارات العالم 00
ولنا صف أوqueue خاص في مطارات أمريكا00
ليس لأننا مواطنون VIP ولكن ليمعنوا في تفتيشنا وإذلالنا00
وبقية الشعوب تتفرج00 فترسخ الصورة للعالم أجمع بأننا بلد (الإرهاب)00
(الإرهاب) الذي أصبح شماعة حروبهم ضدنا00
قرأت مؤخرا من مقالات لخبراء إسرائليين بأنه
إذا كانت العراق وسوريا وإيران هي جسد الإرهاب 00
فالسعودية هي رأسه00 وإذا استئصل الرأس مات (الجسد) 00
(الجسد) الواحد 00 تشبيه عظيم من رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم
للمسلمين في توادهم وتراحمهم00 واليوم بدأت أشك في مدى إسلامنا 00
وأنا أرانا نخفي التعاطف مع إخواننا مداهنة لأعداءنا00
إلهي 00 كل هذا (خوف) 00
(الخوف) يا صديقي أمر طبيعي 00
وكل إنسان له مخاوفه00
بعضها غريب وبعضها مقبول00
حتى أن رجلا ضخم الجثة كان يخاف من القطط ورؤيتها00
حتى إنه إضطر ذات مرة للنوم على الدرج حينما وجد قطة نائمة
عند باب شقته إلى أن إستيقظ صباحا على ضحكات (امرأته)00
(المرأة) هي أمي وأمك وأختي وأختك 00
وكانت آخر وصايا الرسول صلى الله عليه وسلم
إستوصوا بالنساء خيرا 00 ومع ذلك نجد واقعها مرير غالبا00
فهي إما مرفهة جدا لدرجة الإبتذال والتحرر في مجتمعات00
وإما مقيدة في مجتمعات أخرى مجردة من جميع (الحقوق)00
(الحقوق) تخصص جميل طالما حلمت به 00
وما أجمل أن تحمل بكالوريوس حقوق 00
لكن كيف تدافع عن حقوق الآخرين00
وأنت في واقعك مسلوب الحقوق جميعا بحجة ماتقتضيه (السياسة)00
(السياسة) في العالم العربي أقرب للنجاسة إن صح التعبير00
قوامها المال والتملق وطحن الشعوب00
قلة من القادة هم الذين يستحقون لقب ساسة محنكون الآن00
وأخشى أنه لم يتبقى منهم في عصرنا الحالي سوى عمر حسن احمد البشير
رئيس جمهورية (السودان) 00
(السودان) جمهورية قائمة على الشريعة00 وهي اليوم تدفع ثمن ذلك 00
لكنه طبعا ثمن عزة ورفعه ومجد00
وسيبقى كذلك بمشيئة الله ولن يضره شر حاسد إذا (حسد)00
(الحسد) كلمة حفظتها من كثر ماقرأتها وسمعتها في لقاءات الفنانين00
هل تؤمن بالحسد؟ فتأتي إجابة الفنان الواثق: طبعا ده مذكور في القرآن00
سبحان الله! وأي شيء سنحسدك عليه00
خفة رقصك أم حدة صوتك00 أم غزارة علمك00
ألا يعلمون بأنهم عالة على (المجتمع)00
(المجتمع) اليوم يمر بمتغيرات حادة مع ثبات أساليب التربية00
مما سيؤدي حتما لجيل جديد ضائع00
فكيف نخاطب جيل النت والعولمة بمباديء الكتاتيب والحفظ00
إن لم نتغير00 حتما سنكون في مأزق (عظيم)00
(عظيمة) القلب كما أحب أن أدعوها00
إنسانة برتبة ملاك00
قلة هم من تستطيع أن تستشف طباعهم قبل رؤيتهم 00
تعرفهم من كتاباتهم فقط 00
تعرف قيمهم وطيبتهم وأخلاقهم00
الوحيدة التي تجبرني
على التحليق عاليا كلما قرأت لها (يوميا)00
(يوميا) عود نفسك على أن تبدأ يومك بدعاء الإستيقاظ00
وتختمه بدعاء ماقبل النوم00
وتذكر والله أن ما بعد الموت يشيب له الولدان00
وأعجب من نسيان البشر لأمر الموت00
وهم يموتون يوميا الموتة الصغرى عند النوم00
فكيف نغفل عن الكبرى طوال (حياتنا)00
(حياتنا) أصبحت أسيرة الماضي في ظل عدم وجود حاضر "يبيض" الوجه00
كل حواراتنا مقالاتنا تمجيد بماضينا التليد00 وأسلافنا العظماء00
إلى متى؟ 00 نندب حالنا ونتوهم إمكانية عودة (الماضي)00
(الماضي) عقدة مستعصية الحل في واقع أمتنا المرير00
رغم أننا في حالاتنا العاطفية وجدنا حلا لها00
كيف لا ونحن شعوب الحب والعشق والغناء00
في التسعينات كان شبابنا العربي يصدح معاتبا حبيبته00
" مبلاش نتكلم في الماضي00 الماضي ده كان كله (جراح) "
(جراح) الحب ننساها00 ونطوي صفحتها00
ونبدأ تجربة أخرى وننجح00
لوجود العزم والإرادة00 أما جراح الأمه00 فتفتر عندها عزائمنا00
وإن لم تشفها صحوة جماعية فلن تشفيها (كلمات)00
(كلمات) من القلب نقلتها لكم أحبتي00
أجد نفسي أعيش لحظات سعيدة من حياتي00
بينكم أحبتي في "سودانيز" 00 جميعا بلا (إستثناء)00
(إستثناء) أخير 00
يجب أن ينتهي المقال عند هذا الحد 00
وإلا أصابنا (الجنون)00
(الجنون) أحيانا نوع من .......... إممممم بس خلااااص 00
كتبها بكامل قواه العقلية:

وليد الطيب قسم السيد

عدد الرسائل : 92
العمر : 43
الموقع : ksa
العمل/الترفيه : قمة التطوير
المزاج : بمبى
تاريخ التسجيل : 24/04/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.sudaneseonline.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: يجب أن ينتهي الكلام عند هذا الحد

مُساهمة  قاسم ابراهيم في السبت أكتوبر 31, 2009 10:04 am

مشكور يا ابو الطيب على هذا المقال
فاسرائيل هي اليوم المتحكمة في كل شى
والعرب ببح شمار في مرقة
والله يعينا
لاحظ كل العالم مافي دول تقدر تقول لا في وجه امريكا الا قليل والحمد لله نحن في هذه الدول بالرغم من الحذر الشديد من قوة الكيان الامريكي
ومشكو ر مرة اخري ياابوالطيب
ونقول وين الملايين الشعب العربي وين
الآن الملايين اصبحت في خبركان كثرة only
avatar
قاسم ابراهيم
فضي
فضي

عدد الرسائل : 361
العمر : 43
الموقع : الرياض العليا شارع الثلاثين
العمل/الترفيه : الرياض
المزاج : الحمد لله رائق
تاريخ التسجيل : 16/05/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: يجب أن ينتهي الكلام عند هذا الحد

مُساهمة  الفاتح الطيب في السبت أكتوبر 31, 2009 12:00 pm

شكرا ولى واسمح لى ابادلك الرأى ووجهة النظر..
الغرب عموما يكن لنا العداء حسناً.. الدول جميعها _العربية_ تتعاون مع الغرب والصراع يدخل الى اصعب المراحل ..مرحلة انعدام الثقة ..في غينا وفى انفسنا ..ونحن حتى الآن لم نحدد طريقنا لادارة هذا الصراع بل لانعرف من يصارعنا شبح اسود ...الارهاب ...الغرب... الخونةوالعملاء من بنى امتنا... ام التخلف الرجعية التى نعيشها ... لانعرف شى فقط دخلنا الى الصراع وليشهد التاريخ اننا الآن فى قلب العاصفة المجنونة .
احب مثلك الافلام الامريكية ولم اكرهها فالاعلام الامريكى برغم ما يقال عنه .
وارجو ان تشاهد فيلم الريشات الثلاثة وهو يتحدث عن الثورة لمهدية فى السودان.. اقسم لك بأن ما عرض فى هذا الفيلم يدهش حتى اعظم علماء التاريخ فى بلادنا العربية كلها وشاهد فيلم سقوط بغداد وحرب الصومال وغيرها من الافلام التى تناولت قضايانا الحلية والتاريخية بحياد تام وانصاف متجرد...وهذا ماعجزنا عنه حتى الان.
وشكراً
avatar
الفاتح الطيب
برونز
برونز

عدد الرسائل : 150
العمر : 31
الموقع : toohatooh@yahoo.com
المزاج : عادى جداً
تاريخ التسجيل : 07/12/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: يجب أن ينتهي الكلام عند هذا الحد

مُساهمة  وليد الطيب قسم السيد في السبت أكتوبر 31, 2009 1:24 pm

تحياتى اخى ابو القاسم
نعم سيدى قلنا لا فى وقت انعدمت فيه قولة لا

قد خسرنا من اجلها الكثير لكن كسبنا عزة انفسنا
وعلو كلمتنا...ا

وليد الطيب قسم السيد

عدد الرسائل : 92
العمر : 43
الموقع : ksa
العمل/الترفيه : قمة التطوير
المزاج : بمبى
تاريخ التسجيل : 24/04/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.sudaneseonline.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: يجب أن ينتهي الكلام عند هذا الحد

مُساهمة  وليد الطيب قسم السيد في الأحد نوفمبر 01, 2009 2:17 pm

لك التحيه عزيزى الشاعر المستشعر بقضايا عالمنا العربى
الاعلام الغربى اصبح سيد الكل يمكنه ان يصور من القاتل ملاك
والعكس كان الله فى عوننا...بعض الاشياء هنا وهناك تصيب الواحد
بالجنون بس بيمسك بزمام الامر دائما فى اللحظات الاخير.....
سمعت بالريشات الثلاثه بس ما شاهدتها..سقوط بغداد حضرته بمتعه والم
وصادف ان كررت المشاهده مره اخره.....

تسلم يا فاتح ومتابع نشاطك الاسفيرى بى اعجب شديد

خارج النص
ياخى عجبنى العراقى بتاعك جنس عجب وبيحكى عن زول مرتاح ومتجدع هنا وهناك

دمت....

وليد الطيب قسم السيد

عدد الرسائل : 92
العمر : 43
الموقع : ksa
العمل/الترفيه : قمة التطوير
المزاج : بمبى
تاريخ التسجيل : 24/04/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.sudaneseonline.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: يجب أن ينتهي الكلام عند هذا الحد

مُساهمة  النحلة في الأحد نوفمبر 01, 2009 7:06 pm

مشكور أخي وليد على المقال
الذي يسبب الإحباط من وضع العرب ومن خلق العرب ومن استهتار العرب ومن تخلف العرب ومن لا مبالاة العرب
بالرغم من أن لدينا خير دين وخير كتاب وخير رسول ومع ذلك نحن في هذا الإنحطاط

وإذا تكلمنا عن الفن الغربي فإني أقول في بعض الأحيان هو فن هادف فغير الأفلام التي ذكرت و التي شاهدت منها الريشات الثلاثة هناك بعض الأفلام التي لم تتناول القضايا الحالية والتاريخية بل تفوقوا علينا حتى في أخلاقياتنا فلا يكاد يخلو أي فيلم أمريكي من موعظة أو خلق أوحكمة معينة
على سبيل المثال فيلم (liar Lair) أو( الكذاب) لجيم كاري فيلم كوميدي ومع ذلك تخرج من الفيلم بفائدة عظيمة وهي خطورة الكذب وكيف أن ( الصدق منجاة) وهي رسالة واضحة لكل من شاهد الفيلم
وايضاً فيلم (Beautiful mind) فيلم يروي قصة حقيقية لأحد العلماء الفائزين بجائزة نوبل فيلم مليان حكم
حكم في إتقان العمل وفي معنى الصداقة ومعنى الحب والزواج وفي معنى شكر المبدعين وإعطائهم مكانتهم
أين مباديء الإسلام في فننا العربي .........أين المسلمون في الأفلام العربية (هرج ومرج وضحك بسبب أو بدون سبب)

الفرق بيننا وبين الغرب شاسع حتى في مبادئنا وديننا الذي يطبق عندهم وليس عندنا
الغرب ما متهم في نظري نحن الذين فرطنا واسأنا للإسلام

(قصة حقيقية عن بنت اعرفها كانو في السويد ابوها سوداني وأمها سويدية كانت البنت محجبة ملتزمة بتعاليم الدين الإسلامي عمرها 20عاماً نزلت السودان إجازة مع والديها حقيقة انصدمت وجدت المسلمين ولم تجد الإسلام بنات عمها كانو كل يوم بياخدوها في حفلة خلعت الحجاب عندما سؤيلت قالت هناك مسلمات محجبات ومسلمات غير محجبات يعني أن هناك حرية في الإختيار وقالت انها مسلمة لكن حرة ولن تسمع كلام أمها وأبوها بعد اليوم عن الإسلام سوف تطبق فقط ما تراه (لو قعدت في السويد كان أحسن ليها )
وانا لا أعني السودان بل جميع الدول العربية والإسلامية

تقبل مروري
avatar
النحلة
فضي
فضي

عدد الرسائل : 202
العمر : 36
الموقع : المدينة المنورة
المزاج : في قمة السعادة
تاريخ التسجيل : 12/08/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: يجب أن ينتهي الكلام عند هذا الحد

مُساهمة  وليد الطيب قسم السيد في الإثنين نوفمبر 02, 2009 1:18 am

تحياتى استاذة النحلة

دعينى ارد من اخر شطر من ردك
معليش هى طريقتى كده حتى فى قراتى للجريده بقراها من اخر صفحة
لا ادرى سيدتى اين العله فى ذلك فاسلام ناس الغرب اكثرة قوة ومتانة
من اسلام الشرق اى اقوى من اسلامنا نحن العرب اصحاب الجلد والراس
____________________________________________
الفرق بيننا وبين الغرب شاسع حتى في مبادئنا وديننا الذي يطبق عندهم وليس عندنا
الغرب ما متهم في نظري نحن الذين فرطنا واسأنا للإسلام
____________________________________________
نعم بالفعل نحن من فرطنا واسانا للاسلام ولى انفسنا حتى اصبحنا من دون وزن
____________________________________________________________
الذي يسبب الإحباط من وضع العرب ومن خلق العرب ومن استهتار العرب ومن تخلف العرب ومن لا مبالاة العرب
____________________________________________________________
تعرفى يا استاذة الغرب عرف كيف ينفذ فى العمق واهديك ما قاله لويس التاسع فى هذا الشان
قال لويس التاسع ملك فرنسا الذي أسر في دار ابن لقمان بالمنصورة

في وثيقة محفوظة في دار الوثائق القومية في باريس:
إنه لا يمكن الانتصار على المسلمين من خلال الحرب وإنما باتباع ما يلي:

1- إشاعة الفرقة بين قادة المسلمين

2- عدم تمكين البلاد العربية والإسلاميه أن يقوم فيها حكم صالح

3- إفساد أنظمة الحكم في البلاد الإسلامية بالرشوة والفساد والنساء حتى تنفصل القاعدة عن القمة

4- الحيلولة دون قيام جيش مؤمن بحق وطنه عليه، يضحي في سبيل مبادئه

5- العمل على الحيلولة دون قيام وحدة عربية في المنطقة

6- العمل على قيام دولة غربية في المنطقة العربية تمتد لتصل إلى الغرب

يجب أن نزيل القرآن العربي من وجودهم،

ونقتلع اللسان العربي من ألسنتهم حتى ننتصر عليهم

لك تحياتى سيدتى وشاكر مرورك الكريم

وليد الطيب قسم السيد

عدد الرسائل : 92
العمر : 43
الموقع : ksa
العمل/الترفيه : قمة التطوير
المزاج : بمبى
تاريخ التسجيل : 24/04/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.sudaneseonline.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: يجب أن ينتهي الكلام عند هذا الحد

مُساهمة  وليد الطيب قسم السيد في الإثنين نوفمبر 02, 2009 11:12 pm

بقية ثرثرتى لا تحتاج منك سوا ان تفتح شريط لفنانتى المفضله
فيروز ويا حبزا لو كانت عيون عاليا...صدقنى سوف تكون فى عالم تانى
.....................
عقدان مضيا من عمري ودخلت فى الثالث بخمسةولازلت أتعلم في الحياة
مع كل يوم جديد أجد أن الطريق يتشعب
والمسيرة تحتاج لعقل لتفرق بين الحق و (الباطل)
(الباطل) ينتصر أحيانا لكنه انتصار وقتي لا تتصور
أن الباطل يأتي فقط في هيئة متفرنجة فقط
فكم من باطل يرتدي ثوبا عربيا وعمامه ا و(عقالاً)
(العقال)كلمة تطلق على الرباط الذي
يستخدم لربط أقدام الجمل أوالناقة لكي لا تتحرك
فأصبح العربي يضعه فوق رأسه ربما ليعقله عن (التفكير)
(التفكير)منه تفكير محمود كأن تفكر في حل مشكلة واجهتك ومنه ماهو مذموم
كالتفكير في أشياء غيبية تفوق عقلنا ودرجة تفكيرنا حتى يصل الأمر ليقول الإنسان
من خلق الله؟ والعياذ بـ (الله)
(الله) أكبر تتردد في الخرطوم ، القاهرة ، بيروت
الله أكبر تتردد في كل مكان
تتردد وقلة من يجيبها قلة من يصمت عن حديثه إذا سمعها
قلة من يقفل المذياع أو يرمي السيجارة احتراما للنداء المقدس الغريب أن المسلمين غير العرب يحترمونها أكثر من المسلمين (العرب)
(العرب) إلى كم ينقسمون؟ سؤال سألته لطفلة صغيرة في الصف الرابع أثناء مذاكرة مادة التاريخ فأتت إجابتها عفوية : كلنا مسلمين ..!
من يحمل الحقيقة كتاب منهجي أم فطرة (طفلة)
(طفلة) يستخدمها فنان كموديل في فيديو كليب يغني أغنية بعيدة كل البعد عن البراءة، كيف سمح أهلها بامتهان طفولتها وبراءتها مع حثالة (الخلق)
(الخلق) كلمة مشتقة من خلق يخلق خلقا والكل مخلوق والله خالقه ومع ذلك نجد كثيرا منهم في الحياة يتصرفون وكأنهم هم السادة على بقية الخلق رئيس ،وزير ،حاكم تأخذه العزة بالإثم، أنسي أنه مخلوق مهما كبر يضل (صغيراً)
(صغيرة) على الزواج أو صغيرة على الحب في بعض الدول عبارات تلتصق بالأنثى التي بطبعها تميل للصغر مع أن التقدم في العمر يعطيها احتراما ونضجا لكن تظل تردد صغيرة على الزواج حتى يفوت القطار وتبقى أسيرة (الوحدة)
(الوحدة) من أكثر الكلمات التي تثير شجوني فهي تحمل معنيين متناقضين يدلان على عظمة لغتنا العربية فالوحدة العربية مثلا تعني الإتحاد والتعاون
والوحدة: تأتي بمعنى العزلة والبقاء وحيدا
وفي حياتي أحتاج المعنين فأحتاج للوحدة أحيانا مع أصدقائي وأحبتي في مواجهة ظروف الحياة وفي مواقف أخرى أميل للوحدة والخلوة بـ (نفسي)
(نفسي) أجد تفسيرا لظاهرة غريبة وهي أن المسيحي أو الغربي حينما يسلم
يلتزم بكل تعاليم الإسلام بداية من اللحية والثوب القصير إلى جميع السنن والمستحبات التي قد يجهلها من ولد على الإسلام وعاش في بلد عربي مسلم
وقد سألني أمريكي مسلم ذات مرة عن دهشته من عدم التزام أهل السودان بالسنن رغم أن الاغلبيه مسلمه وارض الشمال والغرب والشرق كلهم مسلمين فأجبته: الأرض وحدها لا تصنع (مسلمين)
(المسلمين) في هذا الزمان ينادي غالبيتهم بالجهاد متناسين بأن أولى مراتب الجهاد جهاد النفس، كيف سينتصر مسلم يستمع الأغاني ويشرب الويسكي ويحتفل برأس السنة ويدعم قنوات إباحية، قبل أن تفكر في الجهاد جاهد نفسك وكن مسلما كما يريد الله بما تعنيه هذه (الكلمة)
(الكلمة) عبارة عن حروف مترابطة تكون كلمة لكن أثرها أكبر من حجمها
كم من إنسان خسر حياته بسبب كلمة كم من حبيب فقدناه بسبب كلمة، كم من والد توفي بسبب كلمة، كم من أم بكت بسبب كلمة كم من طفل عانى بسبب كلمة، كم من إنسان أعدم بسبب كلمة، فهلا أمسكنا لساننا (قليلاً)
(قليل) من البشر من يمتلك قلبا طاهرا هذا الزمان ليس تشاؤما لكن حتى الأطفال تغيروا الطفل الحالي تفكيره ليس كأطفال زمان، لقد غيره العصر الحديث وجعله يكبر قبل أوانه أكبر من عمره ويفكر بأشياء لم نفكر بها إلا بعد كبرنا وكبرنا، ليه يا (زمن) ؟
(زمن) الحب إنتهى وأقبل زمن الأجساد، حب الجسد أصبح المقياس وجماله هو (الأساس)
(الأساس) النجاح في أي مجال هو العقل والشعب السودانى من أذكى الشعوب لكن ينقصه شيء واحد ينقصه (الطموح)
(طموح) أي فتى وفتاة الزواج السعيد.. حلم بسيط لكنه في زمامنا مقتول بأيد من (حديد)
(حديد) "الباقير" بقربك أينما كنت نموذج من الإعلانات المملة لدرجة الاستخفاف بنفسية المشاهد، ولا تهون بامبرز وسكر زيادة.. و.. وغيرها من إعلانات مقززة قبل أن تكون جاذبة للمشاهد، طغت المادة على كل شيء حتى الذوق (العام)
(العام) الماضي كان عقلي أصغر قليلا من هذا العام ومع مرور كل عام أجد قراء كتاب أو رحلة سفر يعلمني الكثير مما كنت (أجهله)
(أجهل) الناس تجدهم يناقشون قضية تتنافى مع درجة علمهم مثلا تجد من لا يحافظ على الصلاة ولا يفقه شيئا في الدين يناقش قضية الحجاب وحقوق المرأة ليته يتعلم أولا حقوق الله عليه حتى ينادي مطالبا بحقوق الآخرين عندها قد نفكر في نقاشه أو تقبل (كلامه)
(كلام) الناس لا بيقدم ولا يأخر كلام الناس ملامة وغيره مش أكثر هذا غالب كلام الناس إلا الصادقين الذين يحبونك وهم قلة في هذا (الوقت)
(الوقت) كالسيف لكنه في زماننا غدا كطلقة الرصاص كلما تحدثت لأحد تجده يقول مشغول مشغول أصبح الشغل سمة الناس، مشغولون بماذا لا (أعرف)
(أعرف) أن الحب من طبع البشر لكن لم أكن أعرف أن الحب يصنع المعجزات حتى عرفتها، أصبحت لا أرى إلا بعينيها لا أسمع إلا بأذنيها لا أتكلم إلا بلسانها ملكتني بحنانها وصدقها وقلبها (الكبير)
(الكبير) كبير والنص نص مثل شعبي من أرض الكنانة لكنه الآن انقلب وأصبح هنالك تصغير للكبير وتكبير للصغير في دنيا (الفلوس)
(الفلوس) تتحدث أو Money talks مثل غربي أجد فيه بعض الصحة في عصرنا الحالي الذي أصبح للمادة سطوتها وكلمتها في كل (شيء)
(شيء) غريب أن تجد بعض الدول الفقيرة ماديا متفوقة تعليميا وعسكريا وبعض الدول المتفوقة ماديا متخلفة تعليميا وعسكريا، هذا لا يدل سوى على نجاح ونزاهة سياسة الأولى وفساد (الثانية)
(الثانية) فجراً وصل الخرطوم فكان بين خيارين تاكسي المطار الذي ينقله لأي مكان بـ 300 الف أو تاكسي أبناء البلد، دفعته حميته للثاني فتعاطف معه وتوسم فيه خيرا وبعد أن وصل لوجهته التي ليست بالبعيدة من الخرطوم فوجئ به يطلب سعرا يفوق تاكسي المطار المريح، عندها عرف سبب تفضيل الناس (الغريب)

(الأجنبية) أو الأجنبي صفة تطلق على المرأة أو الرجل الذي لا تربطك بها أو به صلة قرابة ومع ذلك تجد منهم من يحبك وتثق فيه وترتاح له فيصبح أقرب لك من أقاربك (كلهم)

" (كلّ) من عليها فان " آية عظيمة لا تعطي فرصة لأحد بأن يشك أو يأمل بالبقاء خالداً في (الحياة)
(الحياة) وجدتها معها.. يا قاريء حروفي بلغها أني نقشت إسمها واسمي على جدار قلبي فاختفى القلب وبقي الإسمان، إسمها شريان واسمي وريد بهما (أعيش)
(أعيش) لعبادة ربي ثم ماذا؟ سؤال وجدت إجابته في (عيونها)
(عيون) قلبي أغنية لنجوى كرم شمس الغنية التي بدأت في الغروب بعد أن تركت المواويل الجبلية ولحقت بالفن (الشبابي)
(الشبابي) بحاجة لإعادة تثقيف وتصحيح وتوجيه وتأسيس في مفهومة ونظرته عن الفتاة، الفتاة إنسانة لها كيانها وخصوصيتها وحقوقها ورغباتها واحترامها ومكانتها إنها ليست سلعة استهلاكية ولا فيلم بورنو تستمتع فيه وقتا ثم تبدله أو ترميه، الفتاة أسمى من ذلك الامتهان الذي أراه ويراه غيري من تصرفات وكلام في الأسواق من بعض الشباب لكن نبقى على أمل لعل وعسى أصابع اليد ليست (واحدة)
(واحد) غبي سأل أمريكية اسمك أيه؟ ردت: هوندا اكسند..... وأنت؟ قال لها: مرسيدس(كحلي)
(كحلي) مشجر بأسود كان لون حياتي قبل أن (أعرفها)
(أعرف) أن القارئ قد مل لذا يجب أن أنهي المقال (هنا)
(هنا) نثر وليد بعضاً من حروفه ، منها ما أصاب ومنها ما أخطأ..
ويستودعكم الله على أمل اللقاء بكم مرة (أخرى)
(أخرى) .... إممممم بس خلاص !! يجب ان ينتهى الكلام عند هذا الحد...

وليد الطيب قسم السيد

عدد الرسائل : 92
العمر : 43
الموقع : ksa
العمل/الترفيه : قمة التطوير
المزاج : بمبى
تاريخ التسجيل : 24/04/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.sudaneseonline.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى